تنظيم “داعش” يخطط لتحرير أسراه شمال سوريا

كشف “معهد الحرب” عن سعي تنظيم “داعش” لشن حملة تهدف إلى تحرير آلاف المقاتلين المحتجزين وشن الغارات على معسكرات الاعتقال في سوريا والعراق، وخاصة مخيم “الهول” الذي يخطط التنظيم لتهريب مقاتليه منه وإعادة تجميع صفوفهم في شمال سوريا.
وقامت القوات الأمريكية في غضون الأيام الماضية بنقل نحو 50 سجيناً من التنظيم إلى العراق، حيث تولي السلطات الأمريكية اهتماماً بشخصين يعتبرا من أهم قيادات التنظيم، نقلتهما خارج البلاد.
وفي مخيم “الهول” هاجمت امرأة 5 عناصر من حرس المخيم التابعين لميلشيا “آسايش” ما أدى إلى سقوطهم بين قتيل وجريح، وعُثر على رجل مقتول في المخيم، ويُعتقد أن نساء من التنظيم قمن بقلته مع طفل آخر بتهمة العمالة للوحدات الكردية.
وذكرت وسائل إعلام حزب “الاتحاد الديمقراطي” أن مسلحي “آسايش” قتلوا امرأة من عائلات تنظيم “الدولة” وجرحوا 7 أخريات واعتقلوا أكثر من 50 امرأة نتيجة إطلاق النار ضد تجمع للنساء قرب البوابة الخلفية لقسم “المهاجرات” بعد حملة أمنية، بينما تحدثت مصادر أخرى عن مقتل 7 نساء من المخيم.
ووفقاً للمصادر نفسها؛ فقد أقدمت امرأة من نساء المخيم على تفجير نفسها قرب بوابة المخيم، ولم يعرف حجم الخسائر والأضرار، كما قتل حراس المخيم 3 أشخاص (رجل وامرأتان) أثناء محاولتهم الهرب.

جميع الحقوق محفوظة - المرصد الاستراتيجي © 2019